عيد بأية حال عدت يا عيد

لم أسمع تكبيرات العيد باكراً هذا الصباح، كل شيء متواطئ مع غيابك بابا. لم أسمع صوت تصفيرك وأنت تحلق ذقنك ووقع الشفرة على ايقاع دندناتك. لم تسألني اي ربطة عنق ترتدي واذا كانت “بتلبق أو لأ”، لم تستعجلنا كعادتك “تأخرنا يا ابي!” لم أكن أعلم أن العيد يستمد فرحته من طباعك وتصالحك مع نفسك. يرن صدى كلماتك في اذني “أنا بعرف يا أبي؟ الأمر يومئذ لله!”
الأمر يومئذ لله بابا… الله يجمعنا على سرر متقابلة. كل يوم بشتاقلك أكتر

image

Advertisements

About Ymn

انا المرأة الزوبعة فقل للنخيل يطأطئ حتى أمرّ
This entry was posted in بالعربي. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s